أكد المجلس الأعلى للدولة ضرورة تماسك حكومة الوحدة الوطنية، والعمل بانسجام وتوافق فيما بين جميع أعضائها، للمحافظة علي وحدة وسلامة مؤسسات الدولة، وتقديم الخدمات لجميع مناطق البلاد، وتهيئة الظروف المناسبة لإجراء الانتخابات في موعدها.

وذكر بيان للمجلس مساء الخميس، أن المجلس الأعلى للدولة تابع البيان الصادر من نائب رئيس الحكومة وبعض الوزراء من مدينة بنغازي، والملاحظات الواردة فيه، ويدعو المجلس رئيس حكومة الوحدة الوطنية والوزراء إلى العمل بروح الفريق الواحد والنظر في المطالب الواردة في البيان وإلى أية مطالب أخرى من مناطق بلدنا الحبيب بجدية، وتوزيع الصلاحيات والإمكانيات وفق خارطة الطريق والاتفاق السياسي، ودعم الدواوين الخاصة بالحكومة من أجل تسهيل الخدمات.

كما أكد المجلس دعمه الكامل لحكومة الوحدة الوطنية من أجل النجاح في مهامها المنصوص عليها في خارطة الطريق وأنه مستعد لتذليل جميع الصعوبات التي تواجهها وفق اختصاصاته.