قضت محكمة كندية، الثلاثاء، بالسجن 18 شهراً على السياسي كيفن جونستون، على خلفية إساءته لمحمد فقيه، صاحب مطاعم "حلال" في كندا، ووصفه إياه بـ"الإرهابي."

وذكرت الأناضول أن جونستون المرشح لرئاسة بلدية "كالجاري"، كان قد غُرّم عام 2019، 2.5 مليون دولار كندي، بسبب خطابات الكراهية التي استهدف بها رجل الأعمال المسلم.

وإلى جانب الغرامة المالية، كان القضاء الكندي قد منع حينها جونستون من "توجيه خطابات الكراهية المتعلقة بالدين الإسلامي تجاه فقيه."

وإثر انتهاك السياسي الكندي القرار القضائي السابق، وتوجيهه اتهامات وإساءات ضد رجل الأعمال المسلم، قررت المحكمة العليا في أونتاريو، فرض عقوبة السجن 18 شهرا على جونستون.

وجاء قرار المحكمة الكندية بحق جونستون، إثر وصف الأخير فقيه بـ"الإرهابي" و"قاتل الأطفال"، عبر حساباته على مواقع التواصل الاجتماعي.